الفائزون بجائزة الشركات البيئية المبتكرة لعام 2017

ترجمة بتصرف: دعاء عبد الباقي
20250940_1967096463510290_167169442_o

حقائب مصنوعة من بقايا جذوع الموز في كينيا، ومقاعد مدرسية مصنعة من النفايات البلاستيكية وغيرها من المواد المحلية في بوركينا فاسو، وتحسين سبل معيشة مزارعي البن وحماية الغوريلا الجبلية في أوغندا، هذه هي بعض أبرز المشروعات المبتكرة الخمسة عشر الفائزة لهذا العام في مسابقة “سويتش أفريقيا غرين-سيد SWITCH Africa Green-SEED Awards” التي أعلنت خلال المنتدى السياسي رفيع المستوى للأمم المتحدة لعام 2017 في نيويورك.

تحتضن مؤسسة سيد-SEED العالمية الشركات الناشئة الأكثر ابتكارًا والصديقة للبيئة في البلدان النامية، وتوفر لها الدعم والخبرة في مجال الأعمال التجارية، وكيفية الظهور على المستوى الإقليمي والوطني لمساعدتها في النمو وتبادل خبراتها. ومن خلال مساعدتها في توسيع نطاق أنشطتها، تسعى المؤسسة إلى تعزيز الاقتصادات المحلية ومكافحة الفقر. وتولي المؤسسة اهتمامًا خاصًا بعقد شراكات متعددة على الصعيد العالمي والمحلي بين الحكومات والقطاع الخاص والمجتمع المدني، مع ترويج مفهوم التنمية المستدامة للموارد والنظم الإيكولوجية.

وسيحصل الفائز بجائزة “ساج-سيد” على إمكانية الوصول إلى المؤسسات الداعمة، بجانب توفير خدمات استشارية مصممة خصيصًا وفقًا لاحتياجات كل شركة لتقديم المساعدة في خطط أعمالها وخططها المالية، فضلًا عن أنشطة التسويق والترويج الإضافية التي تقوم بها سيد. وتستند منهجية الدعم إلى أكثر من 10 سنوات من الخبرة في مساعدة المؤسسات البيئية في جميع أنحاء العالم. وسوف ينضم الفائزون أيضًا إلى شبكة تضم أكثر من 200 شركة من 38 دولة في أفريقيا وآسيا وأمريكا اللاتينية من الحائزين جوائز سيد.


اختيرت هذه الشركات الفائزة الـ 15من قبل لجنة تحكيم مستقلة ضمت خبراء دوليين فحصت أكثر من 300 طلب. وتعمل هذه المؤسسات الابتكارية في قطاعات الزراعة وإدارة النفايات والطاقة والتصنيع وحفظ التنوع البيولوجي والسياحة.

يقول إريك سولهيم، رئيس قسم البيئة في الأمم المتحدة: “إن جوهر مبادرة سيد هو المساعدة في تحفيز الابتكار الذي يحمي بيئتنا الطبيعية، ويسرع من عملية التنمية”. ويضيف: “قدم الفائزون السابقون حلولًا عملية حول قضايا، من بينها إدارة النفايات والطاقة المتجددة والزراعة المستدامة. فهم لا يرون حماية البيئة عبئًا أو أمرًا مكلفًا، وإنما فرصة. وعلى هذا النحو، فإنهم يضعون الأسس لما يحتاج إليه كوكبنا: تحول جذري نحو اقتصاد أخضر”.

ترعى جوائز SWITCH Africa Green (SAG) – SEED– بواسطة  مشروع أفريقيا الخضراء، الذي أطلقته الأمم المتحدة للبيئة وبتمويل من الاتحاد الأوروبي، وتمول الجوائز في جنوب أفريقيا بمشاركة حكومة فلاندرز. وتركز حكومة فلاندرز على مكافحة تغير المناخ وآثاره في جنوب أفريقيا.

أطلق برنامج الأمم المتحدة للبيئة برنامج سويتش-أفريكا غرين بمساعدة الاتحاد الأوروبي. يقول أكيم شتاينر، مدير برنامج الأمم المتحدة الإنمائي: “نماذج المشروعات الإيكولوجية لها دور كبير في تحقيق أهداف التنمية المستدامة”، ويضيف “نهنئ الفائزين بجائزة سيد لهذا العام لبرهانهم على أن الأعمال التجارية التي تحترم الطبيعة والبيئة يمكن أن تكون مربحة بالفعل. فأفكارهم المبتكرة، التي تدعمها سيد والمنظمات الشريكة، تشكل نماذج يحتذى بها للشركات الأخرى التي تسعى جاهدة لمكافحة الفقر وآثار تغير المناخ بطرق مستدامة”.


الفائزون بجائزة ساج-سيد لعام 2017

كوبيراتيف ساهل فيرت-Coopérative Sahel Vert، بوركينا فاسو: تشجع شركة “ساهل فيرت” التعاونية على توليد واستخدام الغاز الحيوي النظيف والأسمدة العضوية من خلال إنشاء مصانع حيوية-biodigesters في المناطق الريفية والمحافظة عليها. وإلى جانب الآثار البيئية الإيجابية المختلفة، فإن بيع الفائض من الإنتاج الزراعي والأسمدة العضوية يوفر فرص دخل إضافية للأسر.

لاغازيل-Lagazel، بوركينا فاسو: تنتج لاغازيل المصابيح الشمسية المستدامة وتسوقها للمنازل الريفية وشبه الحضرية التي لا تصلها الكهرباء. يوفر الإنتاج المحلي العمالة، وبالمقارنة مع مصادر الإضاءة التقليدية، يسهم استخدام المصابيح الشمسية في التخفيف من آثار تغير المناخ وفي توفير ظروف معيشية أكثر صحة.

تي سي أو تو-TECO2، بوركينا فاسو: تقدم مقاعد مدرسية مصنعة بطريقة مستدامة من النفايات البلاستيكية وغيرها من المواد محلية المصدر. ونظرًا لأن هذه المواد بديلة للخشب كمواد خام في عملية الإنتاج، تساهم المؤسسة في التخفيف من عمليات إزالة الغابات والتلوث البيئي.


ريكفام، فوط برايد-RECFAM PRIDE Pads، غانا: ينتج المشروع الفوط الصحية العضوية والقابلة للتحلل من ألياف الموز لطالبات المدارس والنساء اللواتي لا يستطعن الحصول على منتجات العناية الشخصية خلال فترات الطمث. وتشارك النساء خلال جميع مراحل وعمليات الإنتاج، ويتلقين التدريب ويحصلن على فرص للعمل.

واشكينغ-WASHKing، غانا: ينتج المشروع المراحيض الحيوية ويوردها ويقوم بتركيبها من مواد صديقة للبيئة، ويوفرها للمنازل الحضرية ذات الدخل المنخفض؛ من أجل تحسين الأوضاع الاقتصادية والصحية والحفاظ على بيئة نظيفة. ويوفر تدريبًا على استخدام المرحاض وخدمات ما بعد البيع.

شركة هوريزون المحدودة-Horizon Business Ventures Limited، كينيا: تقوم الشركة بمعالجة زيت البذور المستخرج من بذور الأشجار والأوراق وتسوقها إلى مصنعي مستحضرات التجميل المحليين والدوليين. وتقوم المؤسسة ببناء كفاءات داخل مجموعات جمع البذور المحلية، وبذلك توفر فرص عمل من خلال الإدارة المستدامة للموارد الطبيعية المتوفرة.


إيكوسيد-ICOSEED، كينيا: تحول الشركة جذوع الموز المتبقية من الحصاد إلى ألياف يمكن استخدامها في صنع أقمشة الحقائب والمحافظ أو الحصير المجدول. توفر المؤسسة فرصًا بديلة للدخل للمزارعين في إنتاج الألياف وفي خياطة المنتجات.

كينكوكو المحدودة-Kencoco Limited، كينيا: تنتج شركة كينكوكو قوالب الفحم من النفايات الزراعية لجوز الهند والمعاد تدويرها ومن ثم تبيعه، بجانب تراب الفحم ومواقد الطهي النظيف. وتعد هذه المنتجات بديلًا مجديًا منخفض التكلفة للوقود المدمر بيئيًا، مثل الحطب والكيروسين والفحم الحجري.

شركة والالي المحدودة-Walali Company Limited، موريشيوس: تضيف الشركة قيمة إلى الأخطبوط والفاصوليا الحمراء، اثنين من المنتجات الراسخة في الثقافة المحلية لجزيرة رودريغز. وتجهز المواد الخام المحلية التي يتم تجميعها وتعبئتها في حقائب إلى مركز الإنتاج المحلي وتسوقها في رودريغز وموريشيوس.


إكاسي للطاقة-Ekasi Energy، جنوب أفريقيا: تنتج شركة إكاسي الوقود الحيوي للطهي ومعدات الطهي النظيف للمساكن العشوائية المحرومة من الطاقة أو التي تتمتع بشبكة طاقة صغيرة. وتقلل حلول الطاقة النظيفة البديلة من التهديدات الصحية الناجمة عن حرق الأخشاب والفحم النباتي والبارافين، التي تستخدم عادة لأغراض الطهي.

إيثيمبا فاكاما-iThemba Phakama، جنوب أفريقيا: جمعية تطوعية من جامعي النفايات غير الرسميين، ويوفرون دراجة ثلاثية العجلات ومعدات السلامة لأعضائها. وتستخدم الدراجة ذات العجلات الثلاث بديلًا لعربات التسوق المسروقة، التي يستخدمها كثيرون في قطاع جمع النفايات غير الرسمي بشكل غير قانوني.

معهد أومجيبي للزراعة والتدريب العضوي-Umgibe Farming Organics and Training Institute، جنوب أفريقيا: يدعم المعهد التعاونيات الزراعية المحلية، ويوفر لها التكنولوجيا والتدريب والأسواق. وتمكن المؤسسة المزارعین الحضریین وصغار المزارعين من إنشاء وحدات أعمال تجاریة باستخدام نظام أومجیب للتنمية المستدامة وبتكلفة فعالة.


برنت تكنولوجيز-Brent Technologies، أوغندا: تستخدم برنت تكنولوجيا S-TECH المبتكرة والمنخفضة التكلفة؛ لتحويل مخلفات زيت المحركات المستعمل إلى زيت محركات جديد ووقود ديزل ومواد رصف الأسفلت. وهذا يتغلب على النقص في زيت المحركات ووقود الديزل ويزيد من فرص التنقل إلى المناطق التي تعاني من محدودية الوصول إلى الضروريات الأساسية.

محمية الغوريلا والقهوة-Gorilla Conservation Coffee، أوغندا: مؤسسة اجتماعية هادفة للربح تهدف إلى تحسين سبل معيشة مزارعي البن وحماية الغوريلا الجبلية في المنطقة. تشتري المؤسسة القهوة بأسعار أعلى من أسعارها، وتبيع البن المحمص ذي العلامة التجارية، والذي يتضمن شراؤه تبرعًا لمنظمة “الحماية من خلال الصحة العامة” (CTPH).

ماسوبا-Masupa Enterprises، أوغندا: تقدم ماسوبا حلول طبخ رخيصة وصديقة للبيئة لكل من المجتمعات الحضرية والريفية. تصنع قوالبها من النفايات، مثل أوراق الأشجار، والورق، والقشور وغيرها من مخلفات الفواكه والخضروات، وتباع جنبًا إلى جنب مع مواقد طبخ للمنازل والعملاء التجاريين.


المقال مترجم، للاطلاع على المادة الأصلية من هنا.

الشركات البيئية المبتكرةمسابقة

اترك تعليقاً علي المحتوي