دورة ثالثة لمهرجان التمور المصرية بواحة سيوة

كلافو
19758195_1956066037946666_345376670_n

تنظم وزارة التجارة والصناعة المصرية بالتعاون مع الأمانة العامة لجائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي من دولة الإمارات العربية المتحدة الدورة الثالثة لمهرجان التمور المصرية بواحة سيوة في نوفمبر المقبل.

وفي البيان الوارد لموقع كلافو من المركز الإعلامي لجائزة خليفة الدولية لنخيل التمر أكد المهندس طارق قابيل وزير التجارة والصناعة المصري حرص الوزارة على النهوض بقطاعي النخيل وإنتاج التمور وتنمية المجتمع المحلي والواحات وتجويد زراعة وإنتاج التمور وتمكين المنتج والمزارع من المنافسة على المستوى الدولي.

وأشار الوزير إلى أن الدورتين السابقتين للمهرجان كان لهما أثر كبير في صناعة وتصدير التمور حيث سجلت الصادرات المصرية من التمور خلال الربع الأول من العام الجاري 2017 نحو 17.3 ألف طن تصل قيمتها إلى 14.2 مليون دولار مقابل 13.1 ألف طن خلال نفس الفترة من العام السابق بزيادة نسبتها 32%.


وأوضح قابيل أن الهدف من المهرجان هو تبادل الخبرات بين المزارعين والمنتجين والأكاديميين لتقديم الأفضل وإبراز المقومات التراثية والسياحية وتنمية قطاع زراعة وإنتاج التمور والصناعات المرافقة لها بالمجتمع المحلي لتحقيق التنمية المستدامة.

من جانبه أشاد الدكتور عبد الوهاب زايد أمين عام جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي دعم الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير شئون الرئاسة بالإمارات لهذا المهرجان للعام الثالث على التوالي وكذا جهود كافة الجهات المشاركة من الجانبين الإماراتي والمصري في إنجاح الدورتين الأولى والثانية من المهرجان في عامي 2015-2016.

وأوضح أنه سيتم فتح باب المشاركة في مسابقة التمور المصرية خلال الدورة الثالثة ضمن دليل خاص يوضح الفئات والشروط والمعايير واستمارة المشاركة، لافتًا إلى أن تلك المسابقة تهدف إلى تعزيز علاقة الإنسان بشجرة النخيل وتنمية الوعي بأهمية الشجرة لدى جميع المواطنين والمنافسة الشريفة وتبادل الخبرات وتقديم الأفضل على مستوى الجمهورية وتمكين المزارع والمنتج من المنافسة على المستوى الدولي.

التمرمصر

اترك تعليقاً علي المحتوي