“ركوب الأمواج”..علاجًا للأطفال مرضى التوحد

ترجمة: فداء محمد
ركوب الأمواج

يوم حافل على شاطئ البحر، وراكبو الأمواج يستمتعون بممارسة هذه الرياضة الرائعة تحت أشعة الشمس، والأطفال والأهالي في كل مكان. المختلف هنا أن هؤلاء الأطفال مصابون بالتوحد، فاليوم هو موعدهم مع مخيم ركوب الأمواج لعلاج مرض التوحد.

الأبوان (باسكوفيتز)، أصحاب هذه المبادرة والمنشئان لمؤسسة (Surfers Healing ) التي تهدف إلى علاج الأطفال المصابين بالتوحد عن طريق ركوب الأمواج، قد واتتهما الفكرة عندما لاحظا أثر أمواج البحر على ابنهما المصاب بنفس المرض منذ الثالثة من عمره. الأطفال المصابون بالتوحد والذين يعانون من سرعة التوتر والقلق، يبدون هنا على أمواج البحر أكثر استرخاءًا وأكثر سعادة.

المخيم الذي يقام  منذ عام 1996 هو مخيم مجاني، وقد استطاع القائمون عليه في عام 2016 وحده من مساعدة أكثر من 4500 مريض، لأنه لا شيء أعظم من رسم بسمة على وجه طفل.


لمعرفة المزيد من هنا.

رياضةمرضى التوحد

اترك تعليقاً علي المحتوي