الرحالة “الأمير” تدعوك للتعرف على العالم

إلهام محمد
إيمان-الأمير-1-300x225

الرؤية ابلغ من الوصف، ومهما سافرنا في عالم القراءة لنكتشف العالم، فلا نصيب في معرفتنا به إلا أقل القليل..السفر لا ينحصر في استكشاف البلاد من حولنا فقط، بل يجعلنا نستكشف أنفسنا أولا.

إيمان الأمير الحاصلة على دكتواره فى نظم المعلومات من كلية حاسبات ومعلومات جامعة القاهرة، والتى تعمل استشارية نظم معلومات جغرافية، استطاعت أن تسافر إلى نحو 30 دولة، لتشبع رغبتها في السفر والترحال، بالإضافة إلى كتابتها في مجال أدب الرحلات، فهى ألفت ثلاثة كتب عن السفر والترحال، رغم أنها لم تتجاوز عامها الـ 37 من عُمرها.

قالت الرحالة المصرية إيمان الأمير لـ”كلافو”: إنها زارت مدن مصر كلها في صغرها، لكنها في عام 2010 بدأت أولى رحلاتها الخارجية مستهلة إياها بالمغرب.

نظرية السفر ورحلة الحياة

“إنه في نظرى حياة فنحن لم نخلق لنعيش في مكان واحد، بل لنستكشف أنفسنا ونتعرف على الآخر، وندرك أبعاد مختلفة للصورة، فمن رأى ليس كمن سمع”هذه نظرية الأمير عن السفر والترحال.

وقد شجعتها أسرتها على السفر، كما أنها تعقد صالون شهريا بعنوان “في رحلة الحياة” ويعقد مرة في القاهرة، وفي كل شهر تذهب إلى مدينة مختلفة من المدن المصرية، للحديث عن تجربتها مع السفر، وقبل انعقاده يتم الإعلان عن المكان الذي سيقام فيه الملتقي، وتهتم عادة بأنها تستضيف فيه أحد الرحالة وكُتاب أدب الرحلات والشغوفين بالسفر، لتبادل الخبرات وحكايات السفر والترحال.

السفر فرصة للتعرف على الآخر

وأضافت: “أن السفر إلى أماكن مختلفة يمنحنا فرصة جيدة لنستقي من الثقافات المختلفة، وتعد فرصة جيدة لسماع قصص مثيرة وجميلة عن هذه المدن، بالإضافة إلى أن للطبيعة تأثير جيد على حياة الناس”.

 

واستطردت الأمير قائلة: “تعلمت من الأفارقة أن الفقر فقر الذوق والحيلة وليس فقر الإمكانيات، وتعلمت من البسطاء في الصحراء أنها كالنهر الجاري تمنحهم السكينة والصبر والحياة، وتعلمت أن اللون الأخضر يتناسب طرديا مع اتساع الابتسامة ونقاء القلوب، وأن اللون الأزرق يفتح للقلب مساحات من التأمل والابتهاج، كل مدينة تحمل رسالة وإجابات عن أسئلة لم نعرفها من قبل”.

سمعت جزءا من فلسفتها في السفر، ثم ما لبثت أن رأيت ذلك عيانا في كتبها “أدب الرحلات”، فقد بدأت بنشر كتاباتها مع بداية 2014 ، وبدأت “في رحلة الحياة”، وفى عام 2015 أصدرت كتاب”يا مسافر وحدك” ثم كشفت تجاربها هى ومجموعة من الرحالة في كتاب جماعي بعنوان “السفر والترحال” عن سلسلة العين السحرية، إنها تحاول جاهدة إحياء هذا النوع من الأدب الذي بدأ في الاندثار .

 

في صالون إيمان الأمير

 

فوائد السفر وحدود الترحال

وأوضحت الأمير: “أن بالسفر نتعلم التكيف وتقبل الآخر، ونعيد اكتشاف علاقتنا بأنفسنا، نتعلم التواضع فنحن نعيش في جزء بسيط من هذا العالم الكبير، نتعلم أن زوايا الرؤية قد تختلف، نسافر إلى نفس المكان وتكون لكل منا تجربته الخاصة، ندرك ميزان الحق والعدل وحكمة الله في تسيير الأمور”.

كما إنها تسعى لاستكمال رحلاتها إلى كل دول العالم ،فهى ستتجه إلى جورجيا شهر أكتوبر القادم ،”وهي من الدول التى يمكنك الحصول على تأشيرتها أون لاين”حسبما قالت الأمير.

 

إيمان الأمير 2

 

سافر وتغلب على مخاوفك

قالت الأمير: “إن الصعوبات في السفر في وجهة نظرى، هي قناعتنا الزائفة بأن السفر صعب وغالي أو متاح فقط لفئات معينة، فالحدود بين الإنسان وحلمه هي حدود وهمية هو فقط من يضعها لنفسه، فإذا تغيرت القناعات تتغير صفات المجتمع”.

كما أوضحت انها لا تتلقي أى دعم من اى مؤسسة بل تسافر فى حدود مدخراتها المالية.

ولمن يخشون التنقل بعثت رسالة مفادها “الترحال هو حياة جديدة نمنحها لأنفسنا مع كل مكان نذهب إليه، هناك دائما تسهيلات كبيرة في السفر، وأيضا معلومات عن كل البلاد وثقافات الشعوب، فلا يوجد ما نخافه أو نخشاه”.

لمتابعة مدونة الدكتورة إيمان الأمير

وصفحتها على الفيس بوك

أدبإيمان الأميراكتشاف الحياةترحالرحلةسفرصالونكتابمصر

اترك تعليقاً علي المحتوي