اسمي محمد وأرعى 40 طفلا أمريكيا مريض

كلافو
1

في هذا الفيديو الذي نشرته صفحة إيه جيه بلاس AJ+ على الفيسبوك بتاريخ 21 مارس حكاية عجيبة لرجل ليبي اسمه محمد بزيك يعيش في الولايات المتحدة منذ السبعينيات، كرس حياته لرعاية أطفال في مراحل حياتهم النهائية حيث أنهم مصابون بأمراض قاتلة، وذلك وفقا لنظام رعاية الأطفال الذي تتيحه مدينة لوس أنجيليس التي يقيم فيها، ولأن هؤلاء الأطفال لديهم أمراض ميئوس من شفائها، فلا يتطوع لرعايتهم كثيرون، وقد تبنى وحده رعاية 40 منهم حتى الآن، واضطر لدفن 10 منهم توفوا وهم تحت رعايته.

تعرف على المزيد عن قصته من خلال مشاهدة هذا الفيديو

AJ+رعاية الأطفال

اترك تعليقاً علي المحتوي