تعلم كيف تستغني عن أشيائك مع “روب جرينفيلد”

ترجمة الفيديو : فاطمة عبد الحكم
روب جرينفيلد

تناول أحد أحدث مقاطع الفيديو على صفحة Zinc بموقع التواصل الاجتماعي فيس بوك المهتمة بالنشاط الإنساني الاجتماعي والبيئي أسلوب حياة روب جرينفيلد Rob Greenfield الناشط البيئي الشهير والذي قرر منذ فترة الاستغناء عن أغراضه التي لا يستخدمها وعدم الاحتفاظ إلا بما يلزم لضروريات حياته الأساسية فكل ما يمتلكه هذا الرجل يمكن حمله على دراجته الخاصة.

يقول جرينفيلد “لقد انخفض عدد أغراضي الشخصية إلى 111 قطعة. ربما أكون قد بدأت بحوالي 10 آلاف. لقد استغرقت خمس سنوات في الاستغناء عن الأشياء الزائدة عن حاجتي شيئًا فشيئًا لأصل إلى ما أنا عليه حاليًا”

يؤكد الفيديو أن روب جرينفيلد يريد من الناس أن يفكروا في كمية الأغراض التي يحتاجونها بالفعل حيث يضيف “عندما كان عمري 23 أو 24 عام كنت أعيش حياة عادية ذات نمط استهلاكي معتاد. لقد كان كل ما أفكر فيه هو اقتناء الأشياء المختلفة والأموال وحضور الحفلات. لقد أفقت من تلك الحياة وأدركت ما أنا عليه . لقد اتضح لي أن حياتي تدمر العالم الذي أحبه والإنسانية لذلك قررت أن أغير حياتي رأسًا على عقب”


وعن منزله المطاطي القابل للطي والنقل يقول جرينفيلد : “إذا، هذا هو منزلي، إنه صغير إلى حد ما لكنه يعطيني الإحساس بالمأوى الذي أحتاجه. حقيقةً، أصبحت أنظر إلى الأمور بطريقة كما لو أن الأرض بأكملها داخل منزلي هذا.

وعن امتلاكه فقط لما يكفي لسد متطلباته الأساسية يقول جرينفيلد “بين تلك الزجاجة التي يمكن إعادة تعبئتها وأداة تنقية المياه هذه يمكنني سد حاجتي الأساسية في الحصول على المياه وهذا خيط لتنظيف الأسنان حصلت عليه من صندوق النفايات حيث تم إلقاؤه فقط لأن علبته الخارجية قد تحطمت. لقد كنت معتادًا على فكرة أنه يجب شراء العديد من الأشياء التي تصنعها الشركات من أجل البقاء. لكن أصبحت مدركًا أنني أحتاج قليل القليل فقط”

ويختتم جرينفيلد حديثه مؤكدًا “الآن، كل ما أمتلكه يمكنني وضعه في حقائب على دراجتي”


شاهد الفيديو

ويمكنك معرفة المزيد عن روب جرينفيلد ونشاطاته من خلال موقعه.

البيئةريادة اجتماعية

اترك تعليقاً علي المحتوي