ضياء المصري يشارك في كأس العالم للمشردين

أحمد بركات
21744380_1993365494216720_464775724_n

في كل عام يتحول المشردون -الذين يعيشون في منطقة معتمة من المجتمع والدولة، وكأنهم كائنات غير مرئية – إلى أبطال في ميادين ملاعب كرة القدم، حيث يشعرون بالفخر لأنهم يمثلون بلدانهم، ويمسكون بقوة بتلابيب الفرصة لتغيير مستقبلهم نحو الأفضل.

وفي هذا العام حيث عقدت الدورة الخامسة عشرة لكأس العالم للمشردين في أوسلو بالنرويج في الفترة من 29 أغسطس إلى 5 سبتمبر 2017، لم يستغرق اللاعب المصري ضياء شادي وقتًا طويلًا حتى تمالك نفسه، وزالت عنه الرهبة التي تملكته أثناء حفل افتتاح بطولة العالم للمشردين في كرة القدم، واستعراض الفرق المشاركة بالبطولة في 31 أغسطس 2017.

يصف شادي هذه اللحظة القصيرة العريضة قائلًا: “كان الموقف مهيبًا، وأثارت الأجواء المحيطة بي  بعض الخوف في نفسي؛ لكن، بمجرد أن وطأت قدماي أرض الملعب، انزاح عني هذا الشعور، وحل محله شعور بالسعادة الغامرة مع أول مباراة لنا حتى أنني تمنيت لو أنها استمرت إلى ما لا نهاية”

بالنسبة إلى ضياء وأقرانه، تمثل فرصة تمثيل مصر في هذه المسابقة مصدر فخر عميق، مصحوبًا بقليل من التوتر.


في هذا السياق يؤكد ضياء: “كنت أشعر بالفخر والمسئولية في آن  واحد لأنني أمثل بلادي؛ لكنني كنت أثق أنني على قدر هذه المسئولية. كان شعورًا غامرًا وعظيمًا بكل المقاييس”

وبعيدًا عن ملعب المباراة والمنافسة الرياضية، كوًن ضياء صداقات متعددة تنتمي إلى ثقافات وخلفيات متباينة، وهو ما كان في ذاته مكافأة أخرى لضياء وأقرانه.

“كانت تجربة رائعة بكل المقاييس، وكان التعارف إلى أصدقاء جدد بمثابة درس أتعلم منه الكثير كل يوم، وكلما زادت أعداد الأصدقاء زادت الفائدة من الدرس”

جدير بالذكر أن مدينة جراز في أستراليا قد شهدت انطلاق هذه المسابقة لأول مرة في عام 2003؛ لتصنع فارقًا جوهريًا في حياة المشردين من جميع أنحاء العالم.

تهدف هذه المبادرة الفذة – التي تنظمها مؤسسة “كأس العالم للمشردين” Homeless World Foundation Cup، بالتعاون مع 74 منظمة تمثل 74 دولة من جميع أنحاء العالم – إلى جمع المشردين كل عام ليمثلوا بلادهم في محفل تنافسي رائع، وفي أجواء إيجابية خلاقة من أجل تغيير نظرة العالم إلى هؤلاء الشباب، ولتوفر لهم عبر المشاركة في مسابقة رياضية بعض الأدوات التي قد يحتاجون إليها ليثبتوا لأنفسهم وللعالم من حولهم أنهم قادرين على تغيير حياتهم وصناعة مستقبل أفضل.


*لمعرفة المزيد عن هذه المبادرة، يرجى زيارة موقع مؤسسة “كأس العالم للمشردين”، من هنا

المشردينرياضة

اترك تعليقاً علي المحتوي