باحث مصري يبتكر وقودًا حيويًا من خردة الألومنيوم

كلافو
باحث

ابتكر الباحث المصري أحمد إبراهيم عثمان المدرس المساعد بكلية العلوم جامعة جنوب الوادي والموفد حاليًا إلى كلية الكيمياء والهندسة الكيميائية بجامعة كوين في بلفاست بإيرلندا الشمالية تقنية رائدة تقوم بتحويل رقائق الألومنيوم الخردة إلى مكون رئيسي لإنتاج الوقود الحيوي، الابتكار يساعد في حل أزمة النفايات والطاقة على مستوى العالم. وتعمل تلك التقنية على تحويل رقائق الألومنيوم من الخردة المنزلية والتي تم استخدامها مسبقًا في أغراض الطهي إلى مكون كيميائي نقي يستخدم كعنصر محفز لتسريع عملية صناعة الطاقة الخضراء.

ومن خلال تعاونه مع باحثي الكلية استطاع أحمد عثمان تطوير طريقة للبلورة للحصول على بلورات ملح الألومنيوم النقية بنسبة 100% ليطرحها كحل صديق للبيئة وأكثر فعالية وأرخص من المحفزات الكيميائية المتداولة تجاريًا.


يقول الباحث المصري: “لطالما ألهمتني الكيمياء وأعتقد أن المحفزات بصورة خاصة يمكن أن تجعل العالم مكان أفضل”

ويضيف: “في أحد الأيام كنت أتجول حول معامل الجامعة لأجد العديد من بقايا رقائق الألومنيوم لذلك بدأت بالبحث قليلًا ومن خلال التحدث مع زملائي قمت بإجراء تجربتي وتفاجأت بالنتيجة المبهرة. لم أعتقد أبدًا أنني سأحصل على منتج نقي بنسبة 100%”

وعن اكتشافه يقول: “ذلك الإنجاز عظيم بالفعل ليس فقط لأن مادة الألومينا أكثر نقاءً من نظيراتها المتداولة تجاريًا، لكن يمكنها أيضًا خفض معدلات بقايا رقائق الألومنيوم التي تهدر بينما نقف في نفس الوقت نشاهد الكوارث البيئية المصاحبة للتنقيب عن خام البوكسيت (المادة الخام للألومنيوم)”


أصل الخبر من هنا.

صفحة الباحث المصري على الفيس بوك من هنا.

ابتكارالألومنيوممصر

اترك تعليقاً علي المحتوي